تخريب المشافي وإتلاف الأدوية، مزيد من التضيق على الأهالي

جريدة عنب بلدي – العدد 39 – الاحد – 18-11-2012

حطمت قوات النظام مستشفى الرضوان الخاص يوم السبت 11 تشرين الثاني 2012 بعد أن داهمتها وقامت بتخريب تجهيزاتها وسرقة بعض موجوداتها، حيث تم تخريب غرفة الإسعاف والعيادات الداخلية، كما تمت سرقة معدّات وحواسب كانت موجودة بداخلها وحطمت أجهزة أخرى يصعب حملها. يذكر أن المشافي الخاصة في داريا باتت الوحيدة التي تقدم العناية والرعاية الصحية اللازمة لسكان المدينة في ظل تحول المشىفى الوطني الحكومي إلى مشفى أمني ونقطة عسكرية يخشى المواطنون الاقتراب منها كما عبر عدد من الأهالي.

وفي أماكن أخرى داخل المدينة قامت قوات النظام بإحراق مستودع للأدوية والتجهيزات الطبية بهدف منع الدواء عن المصابين والجرحى.

تابعنا على تويتر


Top