تركيا تكثف حملتها ضد تنظيم “الدولة” مع اقتراب الانتخابات

Untitled-1151.jpg

مداهمات الشرطة التركية في اسطنبول - الثلاثاء 27 تشرين الأول 2015

أوقفت الشرطة التركية عشرات المشتبه بهم بالانتماء إلى تنظيم “الدولة الإسلامية” خلال عملية مداهمة نفذتها صباح الثلاثاء 27 تشرين الأول، في مدينة قونيا، وسط تركيا.

وأفادت وكالة فرانس برس أن المداهمة التي نفذتها شرطة مكافحة الإرهاب استهدفت سلسلة مساكن تقع في عدة مناطق من مدينة قونيا، واعتقل على إثرها أكثر من 30 مشتبهًا.

بدورها نفذت فرق مكافحة الإرهاب عملية أمنية ضد التنظيم اليوم داخل حي “سلطان بيلي” في مدينة اسطنبول، بمشاركة مروحية وأفراد من القوات الخاصة التابعة للشرطة، حسبما نشرت وكالة الأناضول.

وداهمت فرق الأمن عددًا من المنازل، كما أوقفت بعض المشتبه بهم وفتشت منازلهم وأماكن عملهم، فيما أصيب أحد المشتبه بهم بجروح إثر سقوطه من مكان مرتفع، كما فرّ مشتبه آخر إلى إحدى الغابات في المنطقة.

وتوعد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أمس الاثنين بمواصلة الحملة “ضد كل التنظيمات الإرهابية التي تهدد تركيا من تنظيم الدولة إلى المتمردين الأكراد من حزب العمال الكردستاني وصولًا إلى تنظيمات اليسار المتشدد”.

وكانت الشرطة التركية قتلت 7 عناصر من التنظيم وقبضت على 12 آخرين، أمس الاثنين، في عملية دهم منزل نفذتها في ولاية ديار بكر، جنوب شرقي البلاد، لقي خلالها شرطيان حتفهما وجُرح 4 آخرون إثر تفجير عناصر التنظيم عبوة ناسفة، أثناء الاقتحام.

وتكثف الشرطة التركية عملياتها ضد تنظيم “الدولة” مع اقتراب موعد الانتخابات التشريعية المبكرة التي ستجري الأحد المقبل، في ظل التوتر الشديد الذي تشهده البلاد وخاصة بعد الهجوم الانتحاري وسط أنقرة، في العاشر من تشرين الأول الجاري، والذي راح ضحيته أكثر من 100 قتيل.

تابعنا على تويتر


Top