جبهة النصرة تتبنى استهداف الأحياء الموالية في حمص

12193596_409048972614735_4635832445694732941_n.jpg

أضرار مادية جراء انفجارات حمص، الأحد 8 تشرين الثاني، المصدر: صفحات موالية

تبنت جبهة النصرة سلسلة التفجيرات التي استهدفت الأحياء الموالية في مدينة حمص، أمس الأحد 8 تشرين الثاني، وذلك في تغريدات نشرها حساب “مراسل حمص” التابع لها عبر تويتر.

وقالت النصرة في بيانها “بفضل من الله وحده استطاعت جبهة النصرة ممثلة بكتيبتها الأمنية، كتيبة الشهيد أبي الزبير الحمصي تقبله الله، تنفيذ سلسلة عمليات أمنية في عقر دار النظام النصيري في حمص، ثأرًا لدماء الشهداء ولتشفيَ صدور قوم مؤمنين”.

وأوضحت أن الكتيبة الأمنية تمكنت من “تفجيرٍ متزامن لثلاث عبوات ناسفة استهدفت حيي وادي الذهب وعكرمة النصيريين، فأوقعت العديد منهم بين قتيل وجريح، ثم أتبعها الأبطال بتفجير رابع استهدف بناء لحزب البعث يستخدم  كمقر للجنة الأمنية التي تقوم بتجنيد شباب أهل السنة وتطويعهم للأمن واللجان الشعبية”.

وحذرت النصرة في ختام تغريداتها “جميع المشرفين على هذه اللجان وعلى رأسها كتائب البعث بأنهم أهداف مشروعة ما داموا مصرين على عملهم”.

وهزت ثلاثة انفجارات مدينة حمص، ظهر أمس، نجمت عن دراجات هوائية “مفخخة” استهدفت أحياء موالية أسفرت عن مقتل طفلة واحدة و19 إصابة على الأقل في صفوف المدنيين، بحسب صفحات موالية.

تابعنا على تويتر


Top