المعارضة تستمر في تقدمها بريف حلب والعزيزية هدف جديد

515.jpg

طائرة استطلاع أسقطها مقاتلو المعارضة في ريف حلب الجنوبي، المصدر: لواء الحق

بدأت فصائل المعارضة استهداف مواقع قوات الأسد والميليشيات الداعمة في قرية العزيزية في ريف حلب الجنوبي، تمهيدًا لاقتحامها، الأحد 29 تشرين الثاني.

وأفاد مراسل عنب بلدي في حلب أن فصائل جيش الفتح والجيش الحر باشرت قبل قليل العمل على قرية العزيزية، وسط أنباء عن انسحاب قوات الأسد منها.

وفي السياق، أعلن لواء الحق العامل ضمن غرفة “جيش الفتح” إسقاطه طائرة استطلاع صباح اليوم، تبين من خلال كتابات عليها أنها تابعة للميليشيات الأجنبية الداعمة للنظام.

الطيران الروسي كان حاضرًا أيضًا، وأفاد ناشطون أن 4 مدنيين قتلوا وأصيب آخرون جراء قصف من الطائرات الحربية على قرية أباد في ريف حلب الجنوبي، بينما استهدفت عدة قرى وبلدات أخرى.

وتأتي هذه العملية استكمالًا لعمليات فصائل المعارضة الهادفة إلى استرجاع القرى والبلدات التي سيطرت عليها قوات الأسد وحلفاؤه في ريف حلب الجنوبي، واستطاعت الفصائل استعادة 5 قرى خلال الأيام الثلاثة الماضية، وأصبحت على مشارف بلدتي تل العيس والحاضر في المنطقة.

تابعنا على تويتر


Top