“الفتح” يبدأ اقتحام خان طومان بعد سيطرته على الخالدية

DF678.jpg

مقاتلون من جيش الفتح يتجهزون لاقتحام منطقة خان طومان في ريف حلب الجنوبي، الأربعاء 3 شباط، تصوير: طارق أبو زياد، مراسل عنب بلدي.

أعلنت غرفة عمليات “جيش الفتح” سيطرتها على قرية الخالدية المحاذية لمنطقة خان طومان في ريف حلب، بعد ساعات على إعلانها معركة جديدة تهدف لاستعادة عدة مناطق من قوات الأسد، جنوب حلب.

وأوضح مراسل عنب بلدي، الموجود في المنطقة ذاتها، أن فصائل “الفتح”، وبعد سيطرتها على قرية الخالدية مساء اليوم، الأربعاء 3 شباط، بدأت اقتحام منطقة خان طومان قبل قليل.

ونقل المراسل عن براء الشامي،  أحد قياديي الغرفة، قوله، إن المعركة ستستمر حتى استرداد خان طومان بالكامل، والانتقال إلى باقي القرى والبلدات التي سيطرت عليها قوات الأسد والميليشيات الرديفة خلال الشهور القليلة الماضية.

الأوضاع الميدانية “السيئة” شمال حلب، والتقدم الذي حققته قوات الأسد هناك، كان هدفًا آخر لمعركة خان طومان، بغية تخفيف الضغط عن فصائل المعارضة في الريف الشمالي.

ووسعت قوات الأسد من رقعة نفوذها في حلب خلال معارك مستمرة منذ أربعة أشهر، في الجنوب والشرق، ومؤخرًا في الشمال، حيث استطاعت بدعم جوي روسي وميليشيات أجنبية من فك الحصار عن بلدتي نبل والزهراء المواليتين، وإحكام حصارها لأحياء حلب.

تابعنا على تويتر


Top