جوزيه مورينيو: تدريب المنتخب السوري غير واقعي

SF451.jpg

المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو

قال المدرب البرتغالي، جوزيه مورينيو، ردًا على قرار الاتحاد السوري التفاوض معه من أجل تدريب المنتخب بإنه غير مقبول.

وفي تصريحات نشرها موقع “زيرو زيرو” البرتغالي نقلها موقع كورة، أمس 8 نيسان، أوضح مورينيو أن تدريب منتخب سوريا لا يتناسب مع ملفه التدريبي، مشيرًا إلى أنه لا يريد أهدافًا سهلة، بل يريد تدريب نادي في دوري صعب.

مورينيو أكد أنه يريد الذهاب إلى ناد يريده بشدة أن يدربه، معتبرًا أن الشائعات الكثيرة والسيناريوهات التي قيلت عن تدريب المنتخب السوري غير واقعية.

وكان كتاب صادر عن الاتحاد الرياضي العام في سوريا، في 3 نيسان، ذكر أن الاتحاد السوري لكرة القدم، أرسل طلبًا للمدرب البرتغالي، جوزيه مورينيو، من أجل تدريب المنتخب.

ويرى متابعون إلى أن هذه الحركة هدفها إيهام العالم بعد رفض مورينيو بأنه لا يوجد أحد يريد تدريب المنتخب السوري، وبالتالي يعود فجر إبراهيم إلى التدريب، بعدما طالبت الجماهير باستقالته عقب الخسارة أمام اليابان في تصفيات كأس العالم، بخمسة أهداف مقابل لا شيء.

الأمين العام لاتحاد كرة القدم السوري، قتيبة الرفاعي، قال في 4 نيسان لشبكة CNN، إن الاتحاد يدرس السير الذاتية لعدد من المدربين العالميين للتعاقد معهم لتدريب المنتخب السوري أبرزهم: الأرجنتيني باتيستوتا، والإيطالي جاتوزو، والصربي غوران.

وكان المنتخب السوري تأهل إلى تصفيات الدور الثالث المؤهل لكأس العالم في روسيا 2018، كما تأهل إلى نهائيات كأس أسيا التي ستقام في الأمارات العربية المتحدة في 2019.

تابعنا على تويتر


Top