تنظيم “الدولة” يطرد “النصرة” من آخر مواقعها في مخيم اليرموك

yarmook2016q18.jpg

وفد من أهالي مخيم اليرموك في مسعى للتوسط لدى قادة "داعش" و"النصرة" وحثهم على التهدئة، السبت 16 نيسان.

سيطر تنظيم “الدولة” على مواقع تابعة لجبهة النصرة في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين، على أطراف العاصمة دمشق، ليحكم قبضته على معظم أنحاء المخيم، صباح اليوم، الاثنين 18 نيسان،

وذكرت مصادر متطابقة من داخل المخيم، أن التنظيم سيطر اليوم على مربع الأنصار ومجمع الفيلة ومؤسسة الكهرباء ومبنى المجلس المحلي في مخيم اليرموك، عقب انسحاب جبهة النصرة.

وأشارت وكالة “أعماق” التابعة للتنظيم، أن عشرة عناصر من جبهة النصرة سلموا أنفسهم صباح اليوم لمقاتلي التنظيم في المخيم، بينما لم ترد “النصرة” على هذه التصريحات.

وكان تجمع “ربيع الثورة” العامل في جنوب دمشق، أوضح قبل ثلاثة أيام أن تنظيم “الدولة” بات يسيطر على 70% من مساحة المخيم، بينما يتمركز في حي الحجر الأسود (معقله الرئيسي)، ومنطقة العسالي في حي القدم، بالإضافة إلى سيطرته على قسم من حي التضامن الدمشقي.

واشتدت الاشتباكات بين التنظيم و”النصرة” داخل المخيم، منذ مطلع نيسان الجاري، سقط إثرها مدنيون بين قتيل وجريح، آخرهم الطفل يحيى الأسمر، في 17 نيسان، إثر طلقة قناص من التنظيم، استقرت في رأسه، وفقًا للشبكة السورية لحقوق الإنسان.

تابعنا على تويتر


Top