الجيش الحر يستعيد نقاطًا خسرها أمس في داريا

331.jpg

مقاتل من "الجيش الحر" في مدينة داريا، 7 أيار (لواء شهداء الإسلام).

استعادت فصائل الجيش الحر العاملة في مدينة داريا جنوب غرب دمشق اليوم، الأربعاء 18 أيار، الكتل التي سيطرت عليها قوات الأسد في الجبهة الجنوبية من المدينة، مساء أمس.

وأفاد مراسل عنب بلدي في داريا أن الفصائل خاضت اشتباكات عنيفة ضد قوات الأسد والميليشيات المساندة لها، استمرت أكثر من 16 ساعة، وسط قصف بالمدفعية الثقيلة وصواريخ أرض- أرض.

ودمر الجيش الحر عربة “شيلكا” لقوات الأسد، وقتل عددًا من عناصرها خلال المعارك، بحسب المراسل، بينما استقبل المشفى الميداني في داريا إصابتين في صفوف “الحر”.

وأوضح المراسل أن الجبهة الجنوبية من المدينة تعرضت أمس الأربعاء، لغارات مكثفة، مؤكدًا سقوط أكثر من خمسة صواريخ أرض- أرض على أطرافها.

وبدأت قوات الأسد والميليشيات الرديفة هجومًا جديدًا بهدف إلى اقتحام المدينة، السبت الماضي، سبقه تمهيد مدفعي في خرقٍ للهدنة المتفق عليها أواخر شباط الماضي، وقادت حشود عسكرية مكونة من عناصر مشاة ودبابتين وكاسحة ألغام حملة على الجبهة الجنوبية للمدينة.

وجاءت محاولة الاقتحام بعد منع حواجز قوات الأسد دخول المساعدات الطبية إلى داريا، الخميس الماضي، وأوضح مجلسها المحلي أن فريق البعثة الأممية اضطر لإنهاء مهمته، بعد رفض النظام دخول الأدوية واللقاحات بشكل قطعي، وتقصد عرقلة عمل الفريق، كما سقط ضحايا مدنيون إثر استهدافها بقذائف المدفعية في اليوم ذاته.

تابعنا على تويتر


Top