اللاجئة السورية يسرى مارديني تودع منافسات “ريو 2016”

df78.jpg

اللاجئة السوري، يسرى مارديني (انترنت)

ودعت اللاجئة السوري، يسرى مارديني، منافسات السباحة ضمن ألعاب ريو دي جانيرو الأولمبية (ريو 2016) بعدما حلت في المركز 41.

وتصدرت مارديني سباق مجموعتها بتوقيت 1.09.21 دقيقة، لكنها حلّت في المركز 41 من أصل 45 سباحة في التصفيات عينها.

وقالت مارديني لوكالة “فرانس برس” اليوم، السبت 6 آب، “لم يكن وقتي جيدًا، ربما لأنني أسبح لأول مرة في مسبح أولمبي، أريد العودة مجددًا إلى الألعاب، سأركز على التمارين وأحاول احتراف رياضة السباحة أكثر”.

وكانت اللجنة الأولمبية الدولية أعلنت، مطلع حزيران الماضي، عن أسماء الرياضيين الأولمبيين اللاجئين الذين سيتنافسون خلال الألعاب الأولمبية، في سابقة تاريخية غير مسبوقة، وتضمن الفريق سباحين سوريين هما، يسرى مارديني ورامي أنيس.

واضطرت مارديني (17 عامًا) إلى السباحة مع شقيقتها الصغرى، ثلاث ساعات لتصل إلى اليونان من تركيا، بعدما غرق مركبهما، صيف 2015.

ووصلت الأختان بعدها إلى النمسا ثم استقرتا في ألمانيا، وبعد فترة وجيزة من وصولهما إلى برلين تبنت جمعية خيرية محلية تدريبهما على السباحة في أحد النوادي القريبة من مخيم للاجئين في المدينة.

تابعنا على تويتر


Top