التحالف الدولي ينفذ 37 عملية ضد تنظيم “الدولة” خلال شهر

دورية للقوات الأمريكية في سوريا - (AFP)

camera iconدورية للقوات الأمريكية في سوريا - (AFP)

tag icon ع ع ع

أعلنت القيادة المركزية الأمريكية (سينتكوم) تنفيذ 37 عملية ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا والعراق خلال آذار الماضي، أسفرت عن اعتقال وقتل عدد من مقاتلي التنظيم.

وجاء في بيان لـ”سينتكوم” مساء أمس، الثلاثاء 4 من نيسان، أن العمليات أسفرت عن مقتل تسعة عناصر من التنظيم، واعتقال 18 آخرين في سوريا والعراق.

ولم تنفذ الولايات المتحدة أي عملية منفردة في سوريا، بحسب البيان، إذ أطلقت تسع عمليات مشتركة، أسفرت عن مقتل عنصرين في التنظيم، واعتقال 11 آخرين.

أما في العراق، نفذت القوات الأمريكية 28 عملية مشتركة، قتل على إثرها سبعة عناصر من التنظيم، واعتقل سبعة آخرون.

واستهدفت هذه العمليات بحسب البيان الأمريكي، عناصر التنظيم المسؤولين عن التخطيط لعمليات، بما ذلك خطط لشن هجمات على مراكز احتجاز عناصر التنظيم في سوريا، إذ شارك ما لا يقل عن ثمانية مقاتلين من التنظيم، المقبوض عليهم، بهذه الخطط.

العمليات تزامنت مع تبني التنظيم عدة عمليات خلال الأيام الماضية، بعد غياب لأكثر من شهر، وطالت عناصر ومقاتلين من “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) شمال شرقي سوريا.

ولم تعلن “قسد” عن جميع العمليات، باستثناء واحدة أفضت إلى مقاتل اثنين من عناصر التنظيم المهاجمين لنقطة أمنية في حي النشوة بمدينة الحسكة، في 3 من نيسان الحالي.

اقرأ أيضًا: كيف تحولت مواجهة تنظيم “الدولة” إلى حرب أرقام في سوريا

جديد عمليات التنظيم

وتبنى التنظيم عبر معرفه الرسمي في “تلجرام” اليوم، ثماني عمليات بين 31 من آذار الماضي وحتى 5 من نيسان الحالي، أحدثها في قرية الكبر بريف دير الزور الشمالي، استهدفت قياديًا بـ”قسد” لم تسمِّه، ما أسفر عن إصابته مع مقاتل كان برفقته.

عملية الاستهداف التي تحدثت عنها الوكالة، شكّلت نقطة عودة العمليات إلى المنطقة بعد أكثر من شهر على غيابها، إذ أظهرت إحصائيات نشرها التنظيم، منذ مطلع آذار الماضي، أنه لم ينفذ أي عملية، بالمقابل انخفضت وتيرة عمليات التحالف و”قسد” ضد التنظيم.

وبالمقارنة بعمليات التحالف في كانون الثاني الماضي، بحسب ما أعلنت سينتكوم، فإن قوات التحالف الدولي بقيادة أمريكا، نفذت 43 عملية ضد تنظيم “الدولة” في العراق وسوريا خلال كانون الثاني الماضي، أدت في سوريا إلى اعتقال أكثر من 100 عنصر في التنظيم ومقتل آخرين.

بينما أسفرت في العراق عن مقتل اثنين من عناصر التنظيم واعتقال 227 آخرين.

اقرأ أيضًا: لغز جغرافيا تنظيم “الدولة”.. قيادة في سوريا والعراق ونفوذ بإفريقيا





×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة