× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مقتل أربعة فلسطينيين سوريين حاولوا العبور إلى تركيا

ع ع ع

وثقت “مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا” مقتل أربعة فلسطينيين سوريين في أثناء محاولتهم العبور من شمالي سوريا إلى تركيا.

وقالت “مجموعة العمل” اليوم، الثلاثاء 31 من تموز، إن الفلسطينيين الأربعة قتلوا برصاص “الجندرما” التركية، خلال محاولتهم العبور إلى تركيا قبل أسبوع.

وكان “المرصد السوري لحقوق الإنسان” أشار في تقرير أصدره السبت الماضي إلى ارتفاع حصيلة الضحايا بين السوريين الذين قتلوا برصاص الجندرما التركية منذ عام 2011 إلى 396 شخصًا، من ضمنهم 74 طفلًا دون الـ 18، و36 امرأة فوق سن الـ 18.

ويلجأ السوريون إلى طرق التهريب لمغادرة سوريا باتجاه تركيا بعد أن أغلقت طرق العبور النظامي عبر المعابر الحدودية.

وتفرض تركيا منذ بداية عام 2016 على السوريين الحصول على تأشيرة دخول “فيزا” للقادمين عبر المطارات، وهو ما دفع الآلاف إلى اللجوء لشبكات المهربين التي تتقاضى مبالغ مالية كبيرة مقابل توجيه المسافرين لطرق التهريب.

وتقدر أعداد اللاجئين الفلسطينيين من سوريا إلى تركيا بين 5000 و7000 لاجئ يتوزع حوالي 62.2% منهم على ولايات جنوب تركيا، ويقطن 22.2% منهم في ولاية اسطنبول، وفق إحصائية لوكالة “الأناضول” التركية.

ووصل أغلبهم عبر طرق التهريب نظرًا لفرض تأشيرة الدخول إلى تركيا عليهم منذ ما قبل الثورة، وهو ما خلق أزمة لدى نسبة كبيرة منهم في استصدار الأوراق الرسمية، والحصول على إقامات.

مقالات متعلقة

  1. ناشطون: مقتل شخصين برصاص "الجندرمة" التركية قرب الحدود
  2. "الجندرمة" تقتل أربعة سوريين على الحدود التركية
  3. ضحايا برصاص "الجندرمة" التركية على الحدود السورية
  4. "رايتس ووتش" تنتقد تركيا لاستخدامها "القوة" ضد السوريين عبر حدودها

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة