× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مهرجان الإسكندرية السينمائي يكرم عباس النوري

الممثل عباس النوري في مسلسل أهل الراية (يوتيوب)

الممثل عباس النوري في مسلسل أهل الراية (يوتيوب)

ع ع ع

وضع مهرجان الإسكندرية السينمائي، في دورته 34، اسم الممثل السوري عباس النوري من بين الفنانين العرب المكرمين في المهرجان.

وأعلنت اللجنة المنظمة للمهرجان الذي يضم دول البحر الأبيض المتوسط، أمس الأربعاء 15 من آب، عن أسماء الفنانين العرب الذين سيتم تكريمهم في افتتاح المهرجان، الذي يمتد من 3 إلى 8 من تشرين الأول المقبل.

وأطلق المهرجان اسم الممثلة المصرية القديرة نادية لطفي، على دورته المقبلة.

وسيكرم إلى جانب النوري كل من المخرج الفلسطيني رشيد مشهراوي، المنتج حسين القلا، والفنانة المغربية فاطمة هراندي.

ويعتبر عباس النوري وهو من مواليد دمشق 1952، من الممثلين السوريين الذين رافقوا السينما السورية منذ السبعينيات، لكنه ابتعد عنها مطلع التسعينيات، ليتفرغ للأعمال الدرامية.

وأهم أفلامه كان فيلم “حب للحياة” الذي جمعه مع الممثلة سمر سامي، عام 1981، الذي يحكي قصة  “إيناس” فتاة من عائلة فقيرة، موظفة في إحدى الشركات وتقطن حارة شعبية محافظة، شخصيتها قوية، أحبت شابًا يعمل مدرسًا مثاليًا شفافًا، مؤمنًا بقضايا وطنه وتاريخ العرب بالنسبة له هو العالم، هو القوة والحق والحياة.

لكن قصة هذا الحب لا تستمر بسبب الظروف المحيطة التي تحاصرها فيتحطم الشاب، بينما تستمر إيناس بعزيمة وتصميم في البحث عن حبيبها الضائع.

وفيلم “عشاق” عام 1978، الذي شارك بطولته كل من أسامة خلقي، مديحة كامل، ونبيلة كرم.

يحكي الفيلم قصص حب جمعت بين شبان وشابات في الجامعة، لكن الظروف الاجتماعية والصراع الطبقي حال دون تحقيق أحلامهم.

وسبق أن كرم المهرجان المخرج السوري محمد ملص، لكن السلطات المصرية منعته من الدخول لحضور حفل التكريم.

مقالات متعلقة

  1. مهرجان "وهران" الدولي يكرّم السوريّة منى واصف
  2. مهرجان قرطاج يدعو ثلاثة مغنين سوريين لحضور فعالياته
  3. مهرجان مسقط يكرم الممثل السوري غسان مسعود
  4. أفلام "روز" و"دمشق حلب" يشاركان في مهرجان الإسكندرية

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة