fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“ثلوج نيسان” تقطع الطريق الدولي بين دمشق وبيروت

الطريق الدولي بين دمشق وبيروت عند نقطة ضهر البيدر أثناء تساقط الثلوج 21 نيسان 2019 (Lebanese internal security forces)

الطريق الدولي بين دمشق وبيروت عند نقطة ضهر البيدر أثناء تساقط الثلوج 21 نيسان 2019 (Lebanese internal security forces)

ع ع ع

أدى تساقط الثلوج، غير المسبوق في شهر نيسان، إلى قطع الطريق الدولي بين دمشق وبيروت، في ظل منخفض جوي يسيطر على المنطقة منذ أيام.

وأغلق، اليوم الأحد 21 من نيسان، طريق دمشق- بيروت بشكل مؤقت عند نقطة ضهر البيدر من قبل الجانب اللبناني، وذلك بسبب تراكم الثلوج.

وقالت “الوكالة الوطنية للإعلام” (اللبنانية) إن تساقط الثلوج أدى إلى منع الشاحنات من التوجه إلى منطقة ضهر البيدر، والسماح فقط للسيارات المجهزة بسلاسل معدنية أو ذات دفع رباعي.

وأضافت الوكالة أن الثلوج غطت معظم قرى المتن الأعلى وجرد عاليه وبلغت سماكتها سبعة سنتيمترات في المناطق التي يزيد ارتفاعها على الألف متر.

وتتعرض مناطق سوريا ولبنان منذ أيام، لمنخفض جوي مرفق بكتلة هوائية باردة ورطبة مصحوب بأمطار غزيرة وثلوج على المرتفعات الجبلية، وسط تدنٍّ ملحوظ في درجات الحرارة.

وقالت المديرية العامة للأرصاد الجوية، اليوم، إن الجو سيكون غائمًا جزئيًا إلى غائم بشكل عام مع أمطار متواصلة ومصحوبة بالرعد، إلى جانب تساقط للثلوج فوق المرتفعات التي يزيد ارتفاعها على 1100 متر.

وتوقعت المديرية أن تميل درجات الحرارة للارتفاع غدًا لتبقى أدنى من معدلاتها بنحو 3 إلى 7 درجات مئوية، مع تحذير من حدوث الصقيع في المرتفعات الجبلية وتشكل الضباب في بعض المناطق الداخلية.

مباشر من ضهر البيدر

Gepostet von ‎طقس لبنان Lebanon Weather‎ am Sonntag, 21. April 2019

وأسفرت الثلوج في مناطق عديدة في لبنان عن أضرار بالأراضي الزراعية وخاصة المزروعات الربيعية من الخضار والفواكه، علمًا بأن مناطق سوريا ولبنان لم تشهد طقسًا مثلجًا في شهر نيسان، منذ عشرين عامًا، بحسب الوكالة اللبنانية.

وسجلت معظم المناطق السورية أمطارًا غزيرة خلال اليومين الماضيين، مع ثلوج على ارتفاع 1400 متر في أرياف اللاذقية وطرطوس ودمشق وحماة، وكانت أعلى نسبة أمطار في صافينا بطرطوس وبلغت 63 ميليمترًا، بحسب وكالة “سانا“.

وشهدت المناطق السورية خلال الأسبوعين الماضيين، ارتفاعًا طفيفًا في درجات الحرارة مع أجواء صحوة بعض الأحياء، بعد عدة منخفضات سيطرت عليها خلال الشهر الماضي.

ضهر البيدر مقطوع بسبب الثلوج ….

Gepostet von ‎الاعلامي رفيق لطف‎ am Sonntag, 21. April 2019



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة