fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

ليوناردو دافنشي.. 500 عام على ذكرى رحيل “رجل النهضة”

رسمة للفنان والعالم الإيطالي ليوناردو دافنشي

رسمة للفنان والعالم الإيطالي ليوناردو دافنشي

ع ع ع

أحيت كل من الحكومة الفرنسية والإيطالية، في الثاني من أيار، الذكرى 500 لرحيل العالم والفنان الإيطالي الشهير ليوناردو دافنشي.

ليوناردو دافنشي يعتبر أحد أهم العلماء على مر التاريخ، ويسمى بـ”رجل النهضة”.

يشتهر بشكل رئيسي بلوحاته الزيتية، ومن أهمها “الموناليزا”، التي نالت من الدراسة والبحث ما جعلها أشهر لوحة حول العالم.

كان موسوعيًا، مع تنوع اهتماماته من الرسم إلى النحت والموسيقى وعلم الخرائط والجيولوجيا والعمارة.

لكن لم ينج من آثاره سوى 15 لوحة، كان من أهمها لوحة “العشاء الأخير” التي تعرض المسيح جالسًا بين حواريه قبل القبض عليه وصلبه.

كما بيعت لوحته المسماة “مخلص العالم” بمبلغ 450 مليون دولار، عام 2017، وكانت أغلى لوحة في العالم.

من هو دافنشي

ولد عام 1452 في 15 نيسان في بلدة دافنشي من مقاطعة فلورنسا، واسمه يعني ليوناردو من دافنشي، كان ابنًا غير شرعي لرجل ثري وامرأة فلاحة لم يتزوجا، وحرمه ذلك الحال من الحصول على نسب والده أو الحصول على تعليم رسمي يؤهله للتدرب على اتباع مهنته ككاتب للعدل.

لديه 12 أخًا وأخت غير أشقاء، وظهرت مواهبه في العديد من المجالات، وكان مميزًا بقدرته على استعمال كلتا يديه للكتابة والرسم في آن معًا، وصمم نظامًا عكسيًا للكتابة لتسجيل ملاحظاته المهمة وإخفائها، حتى لا يمكن فهمها إلا عن طريق استخدام المرآة.

درس الموسيقى في صغره، وتحديدًا عزف القيثارة، وساعده والده وهو في 15 من العمر في الحصول على تدريبٍ لدى الرسام أندريا ديل فيروتشيو في فلورنسا، وهناك أثبت موهبته الفنية في الرسم قبل أن يتجه عام 1482 إلى ميلان.

عمل لدى دوق ميلان، لودوفيكو سفورزا، وكان قائدًا عسكريًا ناجحًا، حثه على تقديم العديد من المخترعات العسكرية والتصميمات التي لم يتم تنفيذ أغلبها في عصره.

وكان من أهم اختراعاته العسكرية في تلك الفترة الدبابة المدرعة، وآلة الطيران، والمظلة الجوية، والمسدس، إضافة إلى منحوتته الأكبر والتي استغرقت منه 17 عامًا لإنجازها وهي تمثال لوالد الدوق وهو يمتطي حصانًا، إلا أن القوات الفرنسية دمرت التمثال عام 1499 حينما هاجمت المقاطعة وسببت فرار الدوق منها.

قضى دافنشي حياته بعد ذلك متنقلًا بين روما والبندقية وعمل بمشاريع مختلفة وبدأ بالموناليزا عام 1503، ويعتقد العديد من الخبراء أنها لم تنته تمامًا.

درس التشريح، وكان قد أجرى ما يزيد عن 30 تشريحًا في حياته.

انتقل إلى فرنسا وعاش فيها بدعوة من الملك فرانسيس الأول عام 1516، وتوفي عن عمر 67 عامًا 1519.

ويتجه اليوم، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية، الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، والرئيس الإيطالي، سيرجيو مارتاريلا، إلى بلدة وادي لوري في أمبويسي في فرنسا، لزيارة قبر دافنشي في القصر الملكي ولزيارة منزله المجاور الذي عاش فيه سنواته الأخيرة.

ويأتي هذا الحدث بعد أشهر من التوترات الدبلوماسية المتصاعدة بين البلدين، إثر دعم الحكومة الإيطالية لمظاهرات الستر الصفراء في فرنسا، وهو ما أدى لاسترجاع باريس لسفيرها من روما لفترة وجيزة.

وسيكون بين الحضور المعماري الإيطالي الشهير رينزو بيانو، وعالم الفلك الفرنسي توماس بيسكوت، وسيتم إحياء الذكرى بفعاليات متعددة تحتفي بحياة واختراعات العالم الموسوعي الذي توفي عام 1519.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة