fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

أطباء بلا حدود: خروج مستشفى في تل أبيض عن الخدمة

نزوح أهالي منطقة رأس العين إثر القصف على مدينة رأس العين شمال شرق الحسكة - 10تشرين الأول 2019 (AFP)

ع ع ع

قالت “منظمة أطباء بلا حدود” إن مستشفى تل أبيض الذي تدعمه أغلق إثر استمرار القصف على المدينة، في إطار العملية العسكرية التركية في شرق الفرات.

ونشرت المنظمة على حسابها في “تويتر” اليوم، الجمعة 11 تشرين الأول، إن غالبية أفراد الطاقم الطبي قد غادروا المشفى إلى أجزاء أخرى “أكثر أمانًا” في المنطقة.

وقالت مجموعات حقوقية أمس إن “القتال الدائر في شمال سوريا بعد إعلان تركيا بدء عمليات العسكرية ضمن معركة (نبع السلام)، قد يسبب في نزوح نحو 300 ألف مواطن من منطقة العمليات”، حسب ما نقلته صحيفة “الإندبندنت” البريطانية، أمس الأربعاء.

وأضافت الصحيفة أن نحو 1.7 مليون مدني مهددون بالنزوح من المدن في شمال شرقي سوريا عمومًا.

من جانبها قالت “منظمة الغذاء العالمي” اليوم، إن نحو 70 ألف شخص نزحوا من مدينة رأس العين، شمالي الرقة، قرب الشريط الحدودي السوري- التركي.

وتشهد المنطقة المحاذية للحدود التركية في شمال شرقي سوريا، نزوحًا للأهالي، وفق ما أكده الإعلامي، فراس محمود، المقيم في مدينة القامشلي بريف الحسكة، لعنب بلدي، أمس.

وأشار محمود إلى أن سكان المناطق الأخرى من ريف الحسكة لم يغادروا بلداتهم وقراهم.

وعرضت قنوات تركية وحسابات سورية محلية، في مواقع التواصل الاجتماعي، أمس الأول، الأربعاء 9 من تشرين الأول، الصور الأولى لنزوح سكان المدن الواقعة على الشريط الحدودي مع تركيا، بالتزامن مع بدء الجيش التركي معركته في المنطقة، ضد “وحدات حماية الشعب” (الكردية).



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة