fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

الليرة السورية في أسوأ حالاتها.. 775 ليرة مقابل دولار واحد

صورة تعبيرية (عنب بلدي)

تعبيرية (عنب بلدي)

ع ع ع

وصل سعر صرف الليرة السورية اليوم، الأربعاء 27 من تشرين الثاني، إلى مستويات قياسية أمام الدولار.

وسجلت الليرة 775 ليرة للشراء و780 للمبيع مقابل دولار أمريكي واحد، بحسب موقع “الليرة اليوم“، في العاصمة دمشق، بينما سجلت 757 شراء و759 مبيع في مدينة إدلب بحسب مراسل عنب بلدي.

وسجلت الليرة انخفاضًا في سعر صرفها منذ بداية الشهر الحالي حين وصلت إلى 680، بانخفاض 40 ليرة بعد ثبات سعر الصرف بـ 634، لعدة أسابيع.

بينما تشهد الأسواق في العاصمة السورية ارتفاعًا في أسعار المواد الاستهلاكية الرئيسية، على خلفية انخفاض قيمة الليرة، ما دفع “وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك” للتخطيط لحزمة من الإجراءات لضبط الأسعار في السوق.

وقالت مصادر محلية إن الأسعار ارتفعت بنسبة تراوحت بين 20% و35% في أسواق دمشق، بحسب صحيفة “الوطن” المحلية.

ولم تنجح مبادرة حاكم مصرف سوريا المركزي، حازم قرفول، الذي اجتمع مع عدد من أبرز رجال الأعمال السوريين في فندق “الشيراتون” بدمشق، في 29 من أيلول الماضي، لدعم الليرة السورية التي تشهد انخفاضًا هو الأسوأ منذ عام 2016 أمام الدولار الأمريكي.

وتمكنت من رفع قيمة الليرة وخفض سعر صرفها إلى أقل من 600 ليرة سورية مقابل الدولار، ليعود الارتفاع في سعر الصرف ويصل إلى 775 ليرة اليوم.

وأشار بيان صادر عن مصرف سوريا المركزي، في 17 من تشرين الثاني الحالي، للتعليق على هبوط الليرة لمستويات قياسية، إلى أن نشرة سعر الصرف الرسمية لديه لم تتغير.

واتهم المصرف ما وصفها بصفحات التواصل الاجتماعي المعارضة والمدارة من خارج سوريا، وفق أجندات خارجية، بالوقوف خلف “الأنباء” التي تشير إلى تغير سعر صرف النشرة الرسمية، أو أنها تنشر سعرًا مخالفًا لسعر الصرف الرسمي، بحسب تعبيره.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة