fbpx
× الرئيسية سياسة اقتصاد خدمات ناس رأي في العمقمنوعات رياضة سوريون في الخارج حقوق وحریات ملتيميديا مارس النسخة الورقية

وفاة المؤرخ والباحث السوري سهيل زكار

سهيل زكار أثناء أحد اللقاءات الصحفية 2010 (الصحفي خالد العلوي)

سهيل زكار أثناء أحد اللقاءات الصحفية 2010 (الصحفي خالد العلوي)

ع ع ع

توفي اليوم، الأحد 1 من آذار، الباحث والمؤرخ والمترجم السوري سهيل زكار، عن 84 عامًا.

ونعت وزارة الثقافة السورية عبر صفحتها الرسمية في “فيس بوك” سهيل زكار، دون ذكر تفاصيل أو مكان وفاته.

وزارة الثقافة تنعي الباحث والمؤرّخ والمترجم السوري الدكتور سهيل زكـّار، الذي وفاته المنية اليوم الأحد 1 آذار 2020 .

Gepostet von ‎وزارة الثقافة السورية Ministry of Culture, Syrian Arab Republic‎ am Sonntag, 1. März 2020

وولد زكار في مدينة حماة عام 1936، وحصل على الشهادة الإعدادية عام 1952، وتخرج في قسم التاريخ بجامعة دمشق عام 1963، قبل أن يتم تعيينه معيدًا في الجامعة عام 1964، وتتلمذ على يد المستشرق برنارد لويس، الذي اعتبر أنه تحول إلى الصهيونية لاحقًا.

وسبق أن اعتبر زكار معظم المستشرقين في العصر الحالي “صهاينة”، بحسب تصريحات له نشرتها صحيفة “الرياض” السعودية، في عام 2009.

وفي الفترة التي قضاها في بريطانيا، أنجز زكار كتابين هما “طبقات خليفة بن خياط”، و”تاريخ خليفة بن خياط” المتوفى عام 240 هجرية.

وناقشت رسالة الماجستير التي قدمها إمارة حلب في القرن الـ11 الميلادي.

ونال زكار شهادة الدكتوراه من جامعة لندن عام 1969، وتتضمن مكتبته ما يناهز 30 ألف كتاب، بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا).

ألف سهيل زكار عشرات الكتب المتخصصة بالتاريخ العربي، منها “الموسوعة الشاملة في تاريخ الحروب الصليبية”، المكونة من 50 كتابًا، كما تولى منصب نائب رئيس اتحاد المؤرخين العرب.

كما ألف عدة كتب تاريخية، منها “مختارات من كتابات المؤرخين العرب”، و”أخبار القرامطة”، و”تاريخ العرب والإسلام”، و”تاريخ يهود الخزر”.

عمل زكار كمستشار تاريخي لعدد من المسلسلات التاريخية التي أنتجتها الدراما السورية، بداية من مسلسل “البحث عن صلاح الدين” في عام 2001، من إخراج نجدة أنزور، إلى مسلسل “فارس بني مروان” عام 2004، وهو أيضًا من إخراج نجدة أنزور، وصولًا إلى مسلسل “هارون الرشيد” من إخراج عبد الباري أبو الخير.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة