“الصحة العالمية” توافق على عقارين جديدين لعلاج مرضى “كورونا”

تعبيرية للقاح "كورونا المستجد" (الأناضول)

ع ع ع

وافقت منظمة الصحة العالمية على عقارين جديدين لعلاج المصابين بفيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19)، أحدهما لمواجهة الأعراض الحادة للمرض، والآخر للأشخاص الذين يواجهون خطر دخول المستشفى، ويعتبران إضافة إلى جانب اللقاحات المعتمدة.

وفي توصية المنظمة، التي نشرت في المجلة الطبية البريطانية “BMJ” اليوم، الجمعة 14 من كانون الثاني، قال خبراء المنظمة، إن عقار التهاب المفاصل “الباريسيتينيب”، المستخدم مع الـ”كورتيكوستيرويدات”، لعلاج مرضى “كورونا” المصابين بأعراض حادة، أدى إلى تحسين نسبة البقاء على قيد الحياة، وتقليل الحاجة إلى أجهزة التنفس الصناعي.

وأوصى الخبراء بالعلاج بالأجسام المضادة الصناعية “سوتروفيماب”، لمرضى “كورونا” المعرضين لخطر دخول المستشفى، مثل المسنين والأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة، أو أمراض مزمنة مثل مرض السكري، وأشارت منظمة الصحة أن فعاليته ضد متحورات جديدة مثل متحور “أوميكرون”، “لا تزال غير مؤكدة”.

وحتى الآن حصلت ثلاثة عقارات أخرى لمرضى “كورونا” على موافقة منظمة الصحة، ويتم تحديث توصيات المنظمة المتعلقة بعلاجات الفيروس بانتظام بناء على البيانات الجديدة من التجارب السريرية.

وتعاني المستشفيات حول العالم بكثرة المصابين بمتحور “أوميكرون”، إذ توقعت المنظمة، في 11 من كانون الثاني الحالي، إصابة نصف سكان أوروبا بحلول آذار المقبل.

وصرّح المدير العام للمنظمة أنه “فيما يبدو (أوميكرون) بالفعل أقل خطورة مقارنة بالمتحور (دلتا)، خصوصًا لدى الأشخاص الملقحين، إلّا أنه لا يعني ذلك أنه يجب تصنيفه على أنه خفيف”، وذلك بحسب ما قاله في مؤتمر صحفي، في 7 من كانون الثاني الحالي.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة