الزامل: تم التريّث

تأجيل الاجتماع بشأن ربط الكهرباء بين الأردن ولبنان عبر سوريا

وزراء الطاقة في سوريا ولبنان والأردن ومصر في عمان - 8 من أيلول (رويترز)

وزراء الطاقة في سوريا ولبنان والأردن ومصر في عمان- 8 من أيلول (رويترز)

ع ع ع

أعلنت حكومة النظام السوري عن تأجيل اجتماع مزمع عقده الأربعاء المقبل، بشأن مشروع الربط الكهربائي بين الأردن ولبنان عبر سوريا.

وقال وزير الكهرباء السوري، غسان الزامل، إنه كان من المفترض أن يكون هناك اجتماع يوم الأربعاء المقبل لكن تم التريث، علمًا أن الجانب السوري جاهز فنيًا للربط الكهربائي، وفقًا لما نقلته صحيفة “الوطن” المحلية اليوم، الاثنين 24 من كانون الثاني.

وأضاف الزامل أن جزءًا من خط الكهرباء تعرّض لأعمال التدمير والتخريب خلال السنوات الماضية على مسافة 87 كيلومترًا، بدءًا من الحدود الأردنية- السورية حتى منطقة دير علي جنوبي دمشق، وأن هذه المسافة هي جزء من الخط الأساسي الذي يربط شمال العاصمة الأردنية عمان بمنطقة دير علي، على طول 144.5 كيلومتر.

وبحسب ما قاله الزامل، شملت الأضرار التي لحقت بالخط تدمير نحو 80 برجًا وتدمير وتخريب وسرقة نحو 195 كيلومترًا من الأمراس وهو ما يعادل 410 أطنان، وكانت هناك حاجة لنحو عشرة آلاف صحن لإصلاح التخريب الذي لحق بالعوازل.

وأشار إلى أن وزارة الكهرباء تتابع كل التطورات الفنية لخط الربط الكهربائي بالتوازي مع مخرجات الاجتماعات التي عُقدت بين المعنيين في كل من سوريا ولبنان والأردن، واتفق خلالها على متابعة الجوانب الفنية التفصيلية من خلال فرق فنية مشتركة لمتابعة عمليات تأهيل وصيانة هذا الخط الكهربائي ودخوله في الخدمة وتشغيله.

وكانت وزارة الطاقة والثروة المعدنية الأردنية أعلنت، في 19 من كانون الثاني الحالي، أنه سيتم يوم الأربعاء المقبل توقيع اتفاقية العبور، وعقد تزويد لبنان بجزء من احتياجاته من الطاقة الكهربائية من الأردن عبر الشبكة الكهربائية السورية.

وأوضح وزير الطاقة والثروة المعدنية الأردني، صالح الخرابشة، أن الاتفاق ينص على تزويد لبنان بحوالي 150 ميغاواط كهرباء من منتصف الليل وحتى السادسة صباحًا و250 ميغاواطًا خلال بقية الأوقات.

في 14 من كانون الثاني الحالي، حملت سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية في لبنان، دوروتي شيا، رسالة إلى الحكومة اللبنانية من الإدارة الأمريكية تسهّل تمديد خط الغاز المصري دون التعرض لعقوبات “قيصر”.

ونقلت شيا إلى رئيس الوزراء اللبناني، نجيب ميقاتي، كتابًا رسميًا من وزارة الخزانة الأمريكية، بحسب ما نشرته رئاسة مجلس الوزراء اللبناني عبر حسابها في “تويتر”.

وزير الخارجية اللبناني، عبد الله بوحبيب، قال، في 13 من كانون الثاني الحالي، إن مسؤولين مصريين أبلغوه باستثناء لبنان من عقوبات قانون “قيصر” بما يتعلق باستجرار الطاقة عبر سوريا، بحسب بيان للرئاسة اللبنانية.

وكان وزير البترول المصري، طارق الملا، صرح أن مصر لا تزال تسعى للحصول على الموافقة الأمريكية من أجل إمداد لبنان بالطاقة دون التعرض لعقوبات “قيصر”.

وقال الملا، في 15 من كانون الأول 2021، لموقع “المونيتور“، “لا نريد أن نجد أنفسنا نساعد إخواننا في لبنان ولكننا نعاقَب في الوقت نفسه، لذلك نحن بحاجة إلى التأكد من أننا سنحصل على التصريح المناسب”.

وفي 6 من تشرين الأول 2021، أجرى وزراء الطاقة والكهرباء في كل من سوريا ولبنان والأردن لقاء مشتركًا في العاصمة الأردنية، عمان، جرى خلاله الاتفاق على خطة عمل وجدول زمني لإعادة تشغيل خطوط ربط الكهرباء القائمة بين شبكات الدول الثلاث.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة