البارسا يعود إلى مكانه الطبيعي في مربع الكبار

فرحة لاعبي برشلونة بالفوز على أتلتيكو مدريد- 6 من شباط 2022 (GettyImages)

ع ع ع

يتقدم نادي برشلونة بخطى ثابتة نحو الأمام في الموسم الحالي، بعد أن مر بمنعطفات قاهرة ومراحل كانت قاسية جدًا للنادي ولعشاقه في العالم.

تمكّن الفريق الكتالوني، الأحد 6 من شباط، من تسطير ملحمة كروية هي الأجمل والأقوى له في الدوري الإسباني للدرجة الأولى هذا الموسم.

وتفوّق على فريق أتلتيكو مدريد، حامل اللقب، بنتيجة 4×2، وبمستوى فني وقتالي عالٍ قدمه اللاعبون داخل المستطيل الأخضر.

وبدأ النادي نهجًا تصاعديًا، منذ إقالة المدرب الهولندي رونالد كومان، في 28 من تشرين الأول 2021، والتعاقد مع ابن النادي المدلل تشافي هيرنانديز، الذي كان يقود فريق السد القطري، وذلك في 8 من تشرين الثاني، عبر مؤتمر صحفي عقده لابورتا، رئيس النادي، مع المدرب تشافي في ملعب “الكامب نو”.

ويحتل البارسا اليوم المركز الرابع برصيد 38 نقطة من 22 مباراة وله مباراة واحدة مؤجلة مع فاليكانو.

وفاز في عشر مواجهات وتعادل بثمانٍ وخسر أربعًا، له من الأهداف 36 وعليه 25 هدفًا.

فلسفة يوهان كرويف

يبدو أن المدرب تشافي هيرنانديز سار على خطى أسلافه من المدربين الذين خاض معهم المباريات كلاعب أو كمدرب لبعض الأندية، ونجح بتطبيق الخطط التي سبق أن وُفق فيها، وعمل فيها مع الفريق الكتالوني.

اعتاد الإسباني تشافي في الفترة التي عاش بها أيامه كلاعب برفقة النادي الكتالوني خطة “4ـ 3ـ 3″.

وفي الفترة التي قضاها كمدرب برفقة السد القطري تحلّى بالسلاسة والمرونة، إذ كان يُفاضل بين خطتين مختلفتين هما “4-3-3” و“3-4-3″، وحقق بهما نتائج جيدة.

وارتكز تشافي بالأساس في نهجه التكتيكي على فلسفة المدرب الهولندي، يوهان كرويف، مع ثلاثة مدافعين وأربعة لاعبي وسط ميدان منهم لاعبا رواقين سريعان، إضافة إلى جناحين في الخط الأمامي ومهاجم صريح.

كما اعتمد تشافي في فلسفة اللعب على الاستحواذ والسيطرة على الكرة، مع التزام الضغط العالي واللعب من أروقة الملعب.

واتسمت خُطط المدرب تشافي بفلسفة لعب المراكز التي تتيح للاعبيه فرصة إخراج الخصم من تركيزه.

أهم المباريات التي تنتظر البارسا  

بقيت 16 مباراة للفريق الكتالوني خلال الموسم الحالي، منها ست مباريات مهمة جدًا، وعليه تحقيق نتائج جيدة فيما لو رغب بالحفاظ على وجوده في مربع الكبار.

أولى مبارياته في 27 من شباط الحالي، حيث يستضيف في الكامب نو فريق أتلتيكو بلباو صاحب المركز الثامن برصيد 31 نقطة، وسبق أن تعادلا في لقاء الذهاب 1×1.

كما سيخوض البارسا مباراة القمة مع ريال مدريد المتصدر برصيد 53 نقطة، في كلاسيكو الأرض المثير وذلك في 20 من آذار المقبل، وهي لفائدة الجولة الـ29، بعدما فاز الملكي 2×1 في كلاسيكو الذهاب.

أيضًا تنتظر الفريق الكتالوني مباراة صعبة ومهمة، تجمعه مع ضيفه فريق إشبيلية وصيف المتصدر برصيد 47 نقطة، وهي لفائدة الجولة الـ30، وسبق أن تعادلا 1×1 في لقاء الذهاب.

فيما المباراة الرابعة التي تنتظره ستكون في 20 من نيسان المقبل، حين يواجه فريق ريال سوسييداد سابع الترتيب وله 35 نقطة في الجولة الـ33 من الدوري.

كما سيلعب مباراته الخامسة مع فريق ريال بيتيس ثالث الترتيب برصيد 40 نقطة، بتاريخ 8 من أيار المقبل، وهي لفائدة الجولة الـ35، علمًا أن بيتيس فاز 1×0 في لقاء الذهاب.

وفي المباراة السادسة يستضيف، في 22 من أيار المقبل، فريق فياريال صاحب المركز السادس وله 35 نقطة، وهي ضمن مباريات الجولة الـ38 والأخيرة في الدوري.

نادي برشلونة أحرز لقب بطولة الليجا الإسبانية 26 مرة، آخرها في موسم 2018ـ 2019، وهو يحتل المركز الثاني في السجل الذهبي للبطولة بعد ريال مدريد، وله 34 لقبًا.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة