أهم المعلومات حول تحليل الناسداك

ع ع ع

إعلان تحريري

تحليل الناسداك 

يعد تحليل الناسداك أحد أهم أنواع التحليلات الفنية التي تتوفر أخبارها بشكل متواصل على كافة مواقع التداول، وأبرزها موقع توصيات.

يمكن تعريف مؤشر ناسداك (NASDAQ أو NASDAQ 100) بأنه مؤشر الأسهم الذي يقوم بتمثيل 100 من أكبر الشركات في السوق الأمريكي، ويعتمد بشكل أساسي على القيمة السوقية للشركات المُدرجة فيه 

قطاعات الشركات المُدرجة ضمن مؤشر الناسداك 

يحتوي هذا المؤشر على العديد من أهم الشركات العالمية؛ مثل: شركة Apple وشركة Facebook.

بشكل عام، فإن الناسداك يُركّز على أعلى القطاعات أداءً، التي تتوزع كالتالي: قطاع التكنولوجيا، حيث يشكّل 54% من المؤشر، قطاع خدمات المستهلكين ويشكّل 25% من المؤشر، وقطاع الرعاية الصحية الذي يشكّل 21% من المؤشر. 

يعمل موقع توصيات على نشر التحليلات الفنية التي تفيد المتداول؛ من أهمها تحليل الناسداك، ويشار إلى أن الهدف الأساسي لهذا الموقع هو دعم المستثمر والمتداول العربي وتقديم المساعدة اللازمة له، لتجنّب كافة العَقبات التي قد تواجهه نتيجة التداول العشوائي، أو التعامل مع الشركات الوهمية، بالإضافة إلى ذلك فهو يقوم بنشر الأخبار الوافية والتقارير التي تساعده في إتمام صفقات تداول ناجحة. 

شروط إدراج الشركات ضمن مؤشر الناسداك 

يعد مؤشر الناسداك واحدًا من المعايير الأساسية التي يتم من خلالها تقييم أسهم الشركات الأمريكية، وللحفاظ على أهمية هذا المؤشر ومكانته فإن هناك مجموعة من الشروط التي يجب توفرها بالشركات ليتم إدراجها ضمن هذا المؤشر، وتتمثل فيما يلي: 

  • تلبية الشركة للحد الأدنى من متطلبات الإدراج في بورصة ناسداك، ذلك من خلال رأس المال والأصول التابعة لها والأسهم. 
  • تسجيل الشركة رسميًا لدى لجنة الأوراق المالية والبورصات. 
  • ألّا يقل سعر سهم الشركة عن 4 دولارات. 

كيفية التداول على مؤشر الناسداك 

للقيام بعملية تحليل الناسداك فإنه يجب في البداية التداول على المؤشر الخاص بها، وهو مؤشر الناسداك العالمي، ويتم ذلك من خلال اتباع الخطوات التالية: 

  • اختيار شركة تداول موثوقة: يجب اختيار إحدى شركات التداول الموثوقة، والحاصلة على التراخيص اللازمة التي تمكّنها من إتاحة التداول على مؤشر الناسداك، ويتم اختيارها وفقًا للعديد من العوامل التي يُحدّدها المتداول. 
  • فتح حساب تداول: يجب أن يقوم المستثمر بإنشاء حساب تداول بالشكل الذي يتناسب مع حجم تداولاته وخبرته في هذا المجال؛ حيث توفر كل شركة مجموعة من الحسابات التي يمكنه الاختيار فيما بينها. 
  • الإيداع: لتفعيل حساب التداول والبدء بإنشاء صفقات معتمدة على مؤشر وتحليل الناسداك، فإنه يجب إيداع مبلغ من المال في الحساب شرط ألّا يقل عن الحد الأدنى الذي يشترطه نوع الحساب، ويتم ذلك من خلال إحدى الطُرق التي توفرها شركة التداول، مثل الحوالات البنكية والبطاقات الائتمانية. 
  • البدء بصفقات التداول: يتم اختيار إحدى الأسهم المُدرجة في بورصة ناسداك والتداول بها، أو تداولها دون امتلاكها من خلال استخدام الرافعة المالية. 

كيفية الاستفادة من تحليل الناسداك 

هناك مجموعة من الطرق التي يمكن الاعتماد عليها للتداول من خلال مؤشر الناسداك، بالتالي فإنه من خلالها يتم الاستفادة من تحليل هذا المؤشر، وهي: 

  • يمكن للمستثمر الاعتماد على الأدوات المالية التي يوفرها المؤشر، وخاصة عند حصول تقلبات في أسهم الشركات الكبرى المدرجة ضمنه، وبدورها تتيح للمستثمر إمكانية التداول بعدة طرق، ومنها العقود الآجلة، التداول عبر صناديق المؤشرات، العقود مقابل الفروقات وعقود الخيارات. 
  • يوفّر مؤشر الناسداك للمتداولين الفرصة بالتداول من خلال النوع الأول من العقود الآجلة، ويطلق عليه اسم E-Mini Nasdaq 100، ويعتبر هذا النوع هو الأكثر استخدامًا نظرًا لحجم تداوله المرتفع، ويتزامن ذلك مع انخفاض تكلفته، الأمر الذي يجذب عددًا كبيرًا من المتداولين. 
  • يتجه المتداولون إلى النوع السابق من أنواع تداول مؤشر الناسداك بسبب ارتفاع السيولة التي يقدمها؛ حيث تتراوح ما بين 200-600 ألف عقد يوميًا، ويبدأ التداول من الساعة 5:00 مساء يوم الأحد ويستمر إلى 4:15 مساء يوم الجمعة بتوقيت الولايات المتحدة، وتصل قيمة الهامش الأولي للتداول إلى 3500 دولار. 
  • يوفّر مؤشر الناسداك أيضًا للمتداولين إمكانية التداول باستخدام النوع الثاني من العقود الآجلة، ويطلق عليه اسم Nasdaq 100، ويكون ذلك في ذات الفترة التي يتم فيها تداول النوع الأول، وتصل قيمة الهامش الأولي لتداول العقود باستخدام هذه الطريقة إلى 17500 دولار. 

العوامل المؤثرة في تحليل الناسداك 

يوجد العديد من العوامل التي تؤثر في تغيير حركة مؤشر الناسداك، وبالتالي فإن لها التأثير المباشر على تحليل المؤشر، ومنها: 

  • حركة السهم: يؤدي ارتفاع سعر السهم إلى زيادة قيمة المؤشر والعكس؛ فمثلًا يؤدي ارتفاع أسهم كل من شركة Apple وشركة Amazon في يوم واحد إلى رفع قيمة المؤشر للأعلى، أما انخفاضها في ذات اليوم فيؤدي إلى انخفاض قيمة المؤشر. 
  • العوامل السياسية: تؤثر الأحداث والمجريات السياسية على زيادة أو انخفاض الحركة التجارية؛ حيث من الممكن أن تؤثر على قدرة الشركات الصناعية على أداء عملها بالشكل المطلوب، الأمر الذي يؤثر على المؤشر بشكل كامل؛ فعلى سبيل المثال إذا قامت الحكومة الأمريكية بإعلان أن الشركات الأمريكية لا يمكنها بيع سلعها إلى دولة معيّنة، فإن ذلك يؤثر بشكل سلبي على سعر السهم وبالتالي يؤدي إلى انخفاض في مؤشر الناسداك. 



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة