ما صحة استئناف عبور الطيران المدني التركي الأجواء السورية

طائرة تابعة للخطوط التركية- 24 من شباط 2022 ("حرييت"/تعبيرية)

ع ع ع

نفى الطيران المدني السوري عودة الطيران المدني التركي لعبور الأجواء السورية بعد انقطاع استمر حوالي عشر سنوات.

وكان ناشطون وصفحات محلية نشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي، في 11 من أيلول، أنباء عن استئناف الطيران التركي استخدام الأجواء السورية.

وقال الطيران المدني السوري اليوم، الثلاثاء 13 من أيلول، إن الأنباء التي جرى تداولها غير صحيحة، وفق ما نقلته وزارة النقل السورية في حسابها الرسمي عبر “فيس بوك“.

ونفى الطيران تلقيه أي طلب من قبل الحكومة التركية بهذا الخصوص.

كما نقل الحساب الرسمي لوزارة الإعلام عبر “تويتر“، إلى جانب صفحات محلية، نفي الطيران السوري لذلك، دون وجود أي تعليق من قبل مسؤولين سوريين أو وسائل إعلام رسمية.

واستند الأشخاص الذين تداولوا نبأ عودة الطيران إلى لقطة شاشة من موقع “Flight Radar 24” المتخصص بتتبع الرحلات الجوية المدنية حول العالم.

وبحسب ما رصدته عنب بلدي، لم يرد أي رد رسمي من قبل الحكومة التركية أو سائل الإعلام التركية.

مسار افتراضي

وظهر في الصورة خط منقط لطريق الرحلة رقم “144” المتوجهة من مدينة اسطنبول إلى العاصمة السعودية الرياض عبر الأجواء السورية، في رحلة حملت الرقم “144”.

بدورها، قالت منصة “تأكد“، إن الخط المنقط هو المسار الافتراضي بين نقطة الانطلاق والوصول، ما يعني أن الطائرة أصبحت خارج تغطية الرادارات في هذه المنطقة، بينما يبيّن الخط باللون البنفسجي المسار الحقيقي المرصود للرحلة عبر الرادارات.

وبحسب المنصة، تغيّر خط المسار للرحلة، إذ تحوّل إلى الأجواء العراقية، في آخر تحديثات مسار الرحلة عبر موقع تتبع الرحلات المدنية.

وأكد الحساب الرسمي لموقع “Flight Radar 24” معنى الخطوط المنقطة، في تغريدة سابقة عبر “تويتر”، في تشرين الأول 2018، مجيبًا عن تساؤل أحد المتابعين.

ومنذ عام 2011، أحجمت معظم شركات الطيران عن المرور فوق الأجواء السورية لأسباب أمنية، بينها الخطوط الجوية التركية التي علّقت رحلاتها في تشرين الأول 2012.

وخلال السنوات الماضية، استأنفت بعض الشركات رحلتها وعلى رأسها الخطوط الجوية الليبية في كانون الثاني 2020، والخطوط الجوية القطرية في نيسان 2019، إضافة إلى الشركات الإيرانية و”فلاي” العراقية والخطوط الجوية اللبنانية “ميدل إيست”.

وفي 7 من تموز 2019، رفعت مؤسسة الطيران المدني رسوم الخدمات الملاحية والتسهيلات المقدمة للطائرات التي تحلّق في الأجواء السورية دون الهبوط إلى 50% عما كانت عليه.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة