تطبيقات جديدة للتواصل الاجتماعي يرتادها الشباب

ع ع ع
إعلان تحريري
في الوقت الذي أصبح فيه كبار السن يتفاخرون باستخدامهم لمنصات التواصل الاجتماعية الشهيرة، كمنصة فيس بوك، ومنصة انست[رام وتويتر وغيرها، بات جيل الشباب يطرق أبواب تطبيقات جديدة يجهلها العديد منا، علمًا أن استخدامات تلك التطبيقات لا تقل ميزة عن تطبيقات التواصل الاجتماعي القديمة، فهي تضم ميزة التواصل بواسطة النصوص، أو الصوت، وتتيح أيضًا تبادل مقاطع الفيديو والصور بين المستخدمين.

ووفقًا لنتائج الاستطلاع الذي أجرته جامعة كاليفورنيا على مجموعة كبيرة من الطلاب، تبين أن فئة الشباب تفضل دائمًا هجرة التطبيقات القديمة واكتشاف وتجربة تطبيقات جديدة، وهنا نتطرق لأبرز التطبيقات الجديدة التي انتقل إليها جيل الألفية من الشباب مؤخرًا.

تطبيقات الألعاب مقابل الأموال

احتلت تطبيقات الألعاب مقابل الأموال المرتبة الأولى كأكثر التطبيقات استخدامًا بين فئة الشباب لهذا العام، إذ باتت رغبة الشباب في اللعب مقابل جني الأرباح أكبر بكثير من اللعب بغرض الترفيه والتسلية، ومن أبرز ألعاب الأون لاين المدرة للأرباح، ألعاب السلوتس، والروليت، وألعاب البلاك جاك، التي احتلت المرتبة الأولى كأكثر الألعاب ربحية وشعبية مقارنة بتطبيقات الألعاب الأخرى، والتي غالبًا ما يكون الحد الأقصى الربحي اليومي منها لا يتجاوز 1 دولار يوميًا، وينفرد موقع Arabwinners بتقديم النصائح، ويعتبر الخيار الأمثل للعب العاب سلوتس اون لاين بمال حقيقي

تطبيق Groupme

لاقى تطبيق غروب مي إقبالًا كبيرة منذ لحظة تدشينه، فأصبح لا يقل شهرة عن تطبيقات التواصل الاجتماعي التقليدية، إذ يصنف من التطبيقات الـ 10 الأولى الأكثر استخدامًا من قبل فئة الشباب، ويتميز بعدم استهلاكه لمساحة كبيرة من ذاكرة الهواتف المحمولة، إضافة إلى توفير جميع مزايا التواصل، كالتواصل بواسطة الدردشة النصية والصوتية، وتوفير مكالمات الفيديو، كما ويوفر أيضًا ميزة التواصل الجماعي، وميزة مشاركة الأحداث الجماعية.

تطبيق KiK Messenger

يعتبر تطبيق كيك ماسنجر من التطبيقات التي ينجذب نحوها جيل الشباب الجديد بفضل سرعته القصوى وعدم وجود حدود لاستخدامه، فهو يساعد في تخزين النصوص عبر التطبيق لفترة طويلة، ناهيك عن توفير ميزة إخفاء الاسم الحقيقي للمستخدمين، ويوفر أيضًا ميزة التواصل النصية بين الشباب مجانًا، ولكن سرعان ما قل الاهتمام بالتطبيق خاصة بعدما أصبح الغرباء يستخدمونه لأغراض مخالفة للقوانين.

ويسعى التطبيق لإجراء تحسينات في بعض الجوانب، ليكون من التطبيقات الربحية خلال الأعوام القليلة القادمة بالتعاون مع العديد من الشركات الدعائية والتجارية.

تطبيق Discord

ظهر تطبيق ديسكورد في البداية كموقع للمحادثات بين محبي ألعاب الفيديو والألعاب الإلكترونية لتسهيل عملية التواصل بين اللاعبين، ولكنه سرعان ما تطور ليصبح موقع تواصل عام متاح لجميع المستخدمين ويمكن استخدام لمشاركة الفيديوهات والصور والتواصل النصي.

يقدم التطبيق إمكانية تشكيل المستخدمين لجماعات للتواصل غير المحدود، الأمر الذي جعل العديد من الشباب يسارعون لتحميل التطبيق واستخدامه.

تطبيق تيك توك

نجح تطبيق تيك توك باحتلال المرتبة الأولى كأكثر التطبيقات استخدامًا لعام 2022، ويعتبر التطبيق الأول المفضل لدى فئة الشباب خاصة مع المزايا العديدة التي أتاحها، والمحتوى المتنوع، إذ يتيح للمستخدمين إمكانية مشاركة مقاطع فيديو قصيرة نسبيًا بمحتويات متنوعة، بالإضافة إلى البث المباشر لجميع الأحداث ومشاركتها مع المستخدمين.

تطبيق House party

كثيرون لا يعرفون موقع هاوس بارتي، ولكنه أصبح من التطبيقات التي تحتل مكانة مرموقة لهذا العام، فهو يتيح مشاركة محادثات الفيديو بين المستخدمين بشكل مباشر، كما يتيح المحادثات الجماعية من 2 إلى 8 أشخاص، وفي حال حاول شخص ما الدخول للمحادثة، ينبغي على أحد المستخدمين الخروج لإتاحة الفرصة للعضو الجديد بالانضمام.

أكثر ما يميز التطبيق عدم وجود قيود للمحادثات والفيديوهات التي يتم مشاركتها بين المستخدمين، ولكن مطوري التطبيق يعملون على توفير العديد من المزايا وتوظيف مجموعة من القيود؛ ليصبح التطبيق من التطبيقات الآمنة في بداية العام القادم.

تطبيق Live.Me

يعد تطبيق لايف دوت مي من التطبيقات التي تستقطب عددًا كبيرًا من فئة الشباب، إذ يتيح للمستخدمين مشاهدة مقاطع فيديو مباشرة يبثها مستخدمين آخرون ويمكن مشاركتها لتصل لأكبر عدد من المستخدمين.

ما يميز التطبيق عن غيره أنه بات ربحيًا يقدم مكافآت وعملات رقمية للمشاهير الذي يمتلكون عددًا كبيرًا من المتابعين، والجدير بالذكر أن التطبيق يشبه كثيرًا في مزاياه تطبيق التيك توك، ولكنه يفتقر إلى الحدود والرقابة، الأمر الذي يجعله من التطبيقات غير الآمنة أو الخادشة للحياء لعدم مراقبة المحتوى الذي يبث من خلاله.

تطبيق Tumblr

يعتبر تطبيق توملر من التطبيقات المفيدة، فهو يعرف بأنه مزيج ما بين موقع تويتر وموقع مدونات، إذ يوفر للمستخدمين مساحة للتعبير عن آراءهم وكتابة أفكارهم في صفحات تشبه الكتاب، ويمكن إضافة مقاطع فيديو وصور داخل التطبيق ومشاركة المحتوى مع المستخدمين الآخرين.

مع مرور الوقت أصبح التطبيق يحتوي على العديد من الصور ومقاطع الفيديو الخادشة للحياء، إضافة عن مواضيع تشجع على تعاطي المخدرات والعنف والجريمة، ويعمل مطورو التطبيق في الوقت الحالي على تشفير المواضيع والمدونات التي لا ترتقي بمستويات المستخدمين، لجعله تطبيقًا خاضعًا للرقابة بقيود لا يمكن تجاوزها.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة