اتحاد طلبة سوريا الأحرار

جريدة عنب بلدي – العدد 54 – الأحد – 3-3-2013

 38

ارتبط اسم «الاتحاد الوطني لطلبة سوريا» في أذهان الطلاب بـ «شبيحة النظام»، فمنذ بداية الثورة السورية قام نظام بشار الأسد بتوظيف الطلاب المنتسبين للاتحاد، الذي كانت مهمته منذ تأسيسه عام 1950 وترسخت في عهد حافظ الأسد تنظيم الطلبة وإعدادهم لتحقيق الوحدة والحرية والاشتراكية المزيفة، تم توظيفهم ليكونوا شبيحة تعتقل الطلاب وتلاحق المتظاهرين بالعصي والهروات، ومن ثم تطور بهم الحال إلى القمع بالسلاح..

ومع تطور الحراك الثوري للطلبة داخل الجامعات، بدأ الناشطون بتنظيم مجموعات سرية في كل جامعة، ومن ثم توحدت مع  جهود المنشقين عن اتحاد الطلبة التابع للنظام لتبدأ مسيرة ولادة «اتحاد طلبة سوريا الأحرار».

عمل الاتحاد منذ تأسيسه على تأجيج الحراك الطلابي وتنظيم المظاهرات السلمية داخل الجامعات وخارجها. كما وعمل على التواصل مع مختلف الهيئات والمنظمات الطلابية، ونشر ثقافة الوعي عن طريق أفكار تصل إلى مختلف شرائح المجتمع كتوزيع المناشير وغيرها.

وكما يعتبر الاتحاد من أهم مصادر التوثيق اليومي للحراك الطلابي، حيث يقوم كادر التوثيق بتسجيل أي تحرك طلابي في الجامعات السورية، الحكومية منها والخاصة، لتنشر كملخص للحراك الجامعي وتنشر في مختلف وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمتلفزة.

ويعمل الاتحاد على توثيق أسماء الشهداء من الطلبة يوميًا، وتوثيق جميع الانتهاكات التي يرتكبها النظام بحق الطلبة من ضرب واعتقال وفصل، لإيصالها إلى الجهات الحقوقية ولتكون قاعدة يُستند عليها لمحاسبة النظام وإعطاء كل ذي حق حقه.

بالإضافة إلى ذلك يسعى الاتحاد إلى مساعدة الطلبة الذين اضطروا للنزوح خارج الوطن عن طريق فروع الاتحاد الخارجية، ومحاولة تأمين منح دراسية لهم وتسهيل تسجيلهم في الجامعات، ولإيصال صوتهم في الثورة السورية إلى طلبة الجامعات حول العالم تحت اسم «اتحاد طلبة سوريا الأحرار» والذي يُعتبر ركنًا أساسيًا في الحراك الثوري ومعترفًا به من قبل عدة دول واتحادات طلابية عربية فضلاً عن تضامن أكثر من ثلاثين منظمة وجهة طلابية عربية ودولية رسمية به.

يضم اتحاد طلبة سوريا الأحرار تحت مظلته معظم الجامعات و المدن السورية على شكل فروع داخلية تعمل ضمن مكاتب سرية منتشرة على الأرض كفرع دمشق وحمص وحلب ودرعا وحماه واللاذقية ودير الزور والسويداء والرقة والجزيرة وجامعة الفرات والعديد من الجامعات الخاصة، وفروع خارجية في السعودية واليمن والسودان ومصر والكويت وباكستان وتركيا وفرنسا، والتي تتابع شؤون الطلبة في بلاد الاغتراب و تحاول تأمين الدعم للناشطين على الأرض في الداخل.

موقع الاتحاد على شبكة الانترنيت:  http://ar.ufss.info/

صفحة الفيس بوك: https://www.facebook.com/theunionoffreestudentsinsyria?fref=ts

تابعنا على تويتر


Top