مواجهات وغارات مستمرة في محيط كنسبّا شمال اللاذقية

AL-Latakia1.jpg

مقاتلو المعارضة داخل بلدة كنسبا في ريف اللاذقية - الجمعة 1 تموز 2016 (عنب بلدي)

دارت اشتباكات عنيفة في جبلي الأكراد والتركمان في ريف اللاذقية الشمالي، منذ صباح اليوم، الخميس 7 تموز، في محاولة من قوات الأسد لاستعادة ما خسرته خلال الأيام الماضية.

وأفاد مراسل عنب بلدي في المنطقة أن الاشتباكات دارت في محيط بلدة كنسبا التي سيطرت عليها المعارضة قبل أيام، بالتزامن مع غارات وقصف بالبراميل المتفجرة تجاوزت 20 غارة.

العماد علي أيوب، رئيس الأركان في جيش النظام، ظهر أمس إلى جانب محمد جابر قائد ميليشيا “صقور الصحراء” على تخوم بلدة كنسبا، الأمر الذي يرجح هجومًا معاكسًا لقوات الأسد قد تشنه في الساعات المقبلة.

وكانت فصائل المعارضة بدأت أواخر حزيران الفائت معركة جديدة في ريف اللاذقية الشمالي تحت مسمى “معركة اليرموك”، سيطرت من خلالها على عدة قرى وتلال، واستعادت مطلع تموز بلدة كنسبا الاستراتيجية في جبل الأكراد.

تابعنا على تويتر


Top