× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

زعيمة اليمين المتطرف الأسترالي ترتدي النقاب وتخلعه في البرلمان (فيديو)

ع ع ع

ارتدت زعيمة اليمين المتطرف في أستراليا، بولين هانسون، النقاب في إحدى جلسات مجلس الشيوخ الأسترالي، للفت الانتباه إلى مطالبها بحظر النقاب في البلاد.

ودخلت هانسون، زعيمة حزب “أمة واحدة”، الخميس 17 آب، إلى قاعة البرلمان مرتديةً النقاب ثم خلعته وقالت إنها تشعر بارتياح بعد خلعه لأن “معظم الأستراليين يشعرون بالخوف بسببه”، وطالبت رئيس البرلمان أخذ ذلك بعين الاعتبار.

إلا أن وزير العدل الأسترالي، جورج برانديس، ندد بموقف هانسون وقال في بداية كلمته موجهًا حديثه لها، “لن نمنع النقاب”.

واتهم برانديس زعيمة اليمين المتطرف بالإساءة إلى الأديان وحرية المعتقدات، وقال لها “لن أدّعي عدم معرفتي بالحيلة التي لجأتِ لها (…) أنصحك بأن تنتبهي جيدًا للإهانة التي قد تكونين وجهتها للمعتقدات الدينية لكثير من الأستراليين”.

ويشكل المسلمون نسبة 2.2% من سكان أستراليا، وارتفع عددهم بين عامي 2001 و2011 إلى 476 ألف نسمة، استنادًا إلى آخر إحصائية لمكتب الإحصاء الأسترالي عام 2011، ويعود الأمر إلى حركات الهجرة التي شهدتها أستراليا منذ عشرات السنين.

وقال وزير العدل الأسترالي خلال جلسة البرلمان إن أغلب المسلمين في أستراليا “يحترمون القوانين، وهم أستراليون جيدون”.

ووقف أعضاء مجلس الشيوخ الأسترالي مصفقين لموقف وزير العدل، خاصة من الأحزاب المعارضة لحزب “أمة واحدة” اليميني المتطرف.

مقالات متعلقة

  1. النمسا تنوي حظر النقاب في الأماكن العامة.. ودولٌ أخرى سبقتها
  2. البرلمان الأوروبي يرفع الحصانة عن لوبان ووالدها
  3. الناخبون الفرنسيون يوجهون صفعة ثانية للوبان
  4. ترحيب سوري بفوز ميركل "الهزيل" بالانتخابات الألمانية

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة