يستهدف الطبقة الوسطى..

“نوكيا” تطلق جهازها اللوحي الأول منذ ست سنوات

ع ع ع

بعد عودة شركة “نوكيا” إلى المنافسة في سوق الهواتف الذكية، أعلنت عن أول جهاز لوحي من تصميمها، وحمل اسم “20Nokia T”، في 6 من تشرين الأول الحالي، وهو يستهدف الطبقة الاقتصادية الوسطى كالهواتف التي أطلقتها الشركة.

وذكرت شركة “HMD” مالكة العلامة التجارية لـ”نوكيا” أن جهازها اللوحي الجديد، يحمل تصميم هاتف “20Nokia T” بلون أزرق قاتم مشتق من فلسفة التصميم الاسكندنافي.

وهو تصميم مبسط ونقي ومتناسق من حيث التفاصيل والحافة والتشطيبات السطحية، إلى جانب سهولة الاستخدام منذ البداية.

ومن أبرز مميزات “تابلت نوكيا 20T” الجديد، امتلاكه شاشة كبيرة بمقاس 10.4 بوصة ودقة “K2″، بالإضافة إلى خلفية من الألمنيوم باللون الأزرق القاتم.

والجهاز مزوّد بمعالج ثماني النواة، وذاكرة خارجية تصل إلى 512 جيجابايت، مع دعم مقاومة رذاذ الماء بمعدل “IP52″، ودعم اتصال بالإنترنت عبر شبكة الجيل الرابع.

وتبلغ سماكة الجهاز 7.8 ملم ووزنه خفيف نسبيًا، يبلغ 470 غرامًا تقريبًا.

السعة التخزينية في الجهاز تصل إلى 64 جيجابايت، مع دعم زيادة المساحة التخزينية.

يعمل الجهاز بنظام “أندرويد 11″، مع ضمان الحصول على تحديثات لنظام التشغيل لمدة عامين، وتحديثات أمنية حتى ثلاث سنوات.

وتتيح بطارية الجهاز بسعة ثمانية آلاف أمبير 15 ساعة من التصفح، أو سبع ساعات من المكالمات الجماعية، أو عشر ساعات من مشاهدة المقاطع المصوّرة والأفلام.

وستمنح شركة “Spotify”، التي تقدم خدمة بث الموسيقى، الجهاز إمكانية الوصول إلى 70 مليون مقطع صوتي، و2.9 مليون “بودكاست” خارج الصندوق.

ويأتي الجهاز مزودًا بـ”Google Kids Space”، التي تتيح ميزة آمنة للأطفال لاستخدام الجهاز، مع إمكانية استكشاف التطبيقات والكتب ومقاطع الفيديو المناسبة للأطفال، بالإضافة إلى التكامل مع أدوات الرقابة الأبوية في تطبيق Family Link””.

وكانت الشركة أعلنت توفر الجهاز في الأسواق اعتبارًا من 6 من تشرين الأول الحالي، بسعر 200 يورو للإصدار الذي يدعم “WiFi” فقط، بسعة تخزينية 32 جيجابايت، ورام 3 جيجابايت.

كما يتوفر الإصدار الذي يدعم الاتصال بالإنترنت (LTE) عبر شبكات الجيل الرابع (4G)، بسعر حوالي 239 يورو، بسعة تخزينية 64 جيجابايت ورام 4 جيجابايت.

وتأمل الشركة من خلاله العودة إلى منافسة عمالقة التكنولوجيا في صناعة أجهزة “التابلت”، بعد آخر إصدار لها من الأجهزة اللوحية عام 2015، الذي حمل اسم Nokia N1″”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة